کلمة الیوم

اعتراف العدوّ بقوة العملية المنصورية

اعترفت وزارة دفاع كابول العميلة بأنّ نشاطات الإمارة الإسلامية تصاعدت بنسبة 13% في العام الحاليمن العام المنصرم، وعندما أعلنت الإمارة الإسلامية عملياتهم الربيعية والتي أسموها بالعمليات المنصورية، تشدّق العملاء بأنها دعاية خاوية، ولكنهم الآن باتوا يذعنون ويعترفون بمدى قوتها وتأثيرها. واستهدف المجاهدون الأبطال جنود الاحتلال وعملاءهم مع بداية العمليات المنصورية في مختلف أنحاء البلاد بالهجمات الضارية والاستشهادية وحرب العصابات و… ...

أكمل القراءة »

صمت العملاء على جرائم المحتلين

وقد قصف المحتلّون يوم الجمعة حفلاً للعرس في منطقة جل دره بمديرية سوكي بولاية كونر، واستشهد جراء ذلك 20 من المدنيين وانهدم بيتان أيضاً بالكامل. وقد قصف المحتلون مرّاتٍ عديدة حفلات المواطنين في شتى بقاع البلاد، وقُتل وجرح كل مرة عشرات من المدنين الأبرياء، وهكذا بدّلوا أفراحهم إلى أتراح. وازدادت جرائم المحتلين والعملاء بعد إعلان ترامب عن استراتيجيته الجديدة، وازدادت ...

أكمل القراءة »

صورٌ من هزائم العدوّ في مختلف أصقاع البلاد

وفي الأيام الماضية كبّدت العملية المنصورية القواتِ المحتلة والعميلة خسائر فادحة في شتى بقاع البلاد، فقتل جراءها العشرات من الجنود، وأعطبتْ عشراتُ المركبات أو غنمت، وطُهرت كثير من المناطق من لوث العدو. وفي الأسابيع الماضية سيطر المجاهدون الأبطال على المنطقة الاستراتيجية ” قندستان” بمديرية سياه جرد بولاية بروان، وكبّدوا الأعداء خسائر كبيرة للغاية وغنموا عنائم كثيرة، وقامت القوات المحتلة والعميلة ...

أكمل القراءة »

الجندي الذي ليس بمأمونٍ عرضه أنى له أن يحرس البلاد؟

قصف المحتلّون الجنود الأفغان مرّاتٍ عديدة بشكلٍ وحشي، في لوجر وهلمند، وأروزجان و… وقبل أيام قصفوهم في مديرية جريشك بولاية هلمند، فقتل وجرح جراء ذلك ما لايقل عن 28 من الشرطة والمليشيات. الإدارة الثنائية الرأس بكابول العميلة قبل أن تدقق النّظر في هذه الكارثة المأساوية قامت ببراءة المحتلين بلا تلكؤ، وهذه الكارثة لم تقلق زعماء الإدارة العميلة بل وعلى عكس ...

أكمل القراءة »

سعي الاحتلال لإخفاء هزيمتهم التاريخية

لاتجد أمريكا مبرّراً لإخفاء هزيمتهم التاريخية في أفغانستان إلا أن يتفوّهوا ويصرخوا عن تدّخلات البلاد المجاورة فيها، ومن هنا نرى بأنّ ترمب لم يجد في جعبته في الاستراتيجية الجديدة سوى التصلّف والتشدّق والدجل، فأشرك باكستان بأنها متدّخلة في شؤون أفغانستان وينسب جهاد الأفغان الساطع ومقاومتهم التاريخية إلى الآخرين. فالحقيقة هي أنّ الحلف الذي شكّلته أمريكا لاحتلال أفغانستان كانت باكستان عضواً ...

أكمل القراءة »

قلق المواطنين إزاء انعدام الأمن في كابول

  يتفوّه مسؤولوا الإدارة العميلة كل يوم بتنفيذ مشاريع جديدة لتعميم الأمن في شتى بقاع البلاد، ولكن في المقابل تعب المواطنون في كابول عن الجرائم المتكررة في العاصمة الأفغانية، ويعيش في العاصمة زهاء 6 ملايين نسمة، وثمة تدابير أمنية شديدة على بوابات كابول ومع ذلك يشاهدون عشرات الجرائم الصغيرة والكبيرة وأخيراً حطمت كابول رقماً قياسياً في الجرائم. ففي 30 من ...

أكمل القراءة »

لا يؤمن الأمريكان إلا بالحرب

  وقبل أن يعلن دونالد ترامب عن  استراتيجته الجديدة واستمرار الحرب في أفغانستان، أرسلت الإمارة الإسلامية رسالة مفتوحة مفصلة إلى الأمريكان وزعمائهم، ونشرتها للعالم وللشعب الأمريكي بوسائل الإعلام، ووضحت الإمارة الإسلامية في هذه الرسالة بوضوحٍ كامل موقفها تجاه أوضاع أفغانستان الحقيقية. وقد جاء في هذا البيان: ( إن مسئولي زمانكم قرروا غزو أفغانستان دون النظر إلى عواقب الأمور، واحتلوا أفغانستان ...

أكمل القراءة »

سجن باغرام وجرائم الإدارة العميلة

  وقد شاعت في السنوات الأخيرة شائعة مفادها بأنّ زمام إدارة سجن باغرام بأيدي الإدارة العميلة ولا يتصرّف فيه الأمريكان بتاتاً وأنّ معظم السجناء أُطلق سراحُهم، ولكنّ الإدارة العميلة ثنائية الرأس قد ملئتها مرة أخرى من المعتقلين والسجناء، وبجانب أسيادهم الأجانب اضطلعوا عباء مسئوليتها. وقد أرسل برلمان كابل وفداً لمراقبة سجن باغرام، وقال رئيس الوفد في تقريره: يقبع خلف أسوار ...

أكمل القراءة »

قادةً وجنوداً كلنا مستعدون للتضحية

کلمة اليوم —— إنّ للإمارة الإسلامية مكانة خاصة في تاريخ الجهاد والتضحية، فالقائد والجندي، والأمير والمأمور، والكاتب والدبلوماسي، كلهم بذلوا جهوداتهم الجبّارة للدفاع عن الدين والوطن، فضحّوا بالغالي والنفيس، وبذلوا مُهجهم وأرواحهم وما يملكون، وتركوا الأهل والأوطان، واستقبلوا عن الشهادة والجراحة والإسارة بوجه طلقٍ هشوش، وضحّوا بعائلاتهم في سبيل المقاومة والجهاد. فقبل يومين قام الشهيد كما نحسبه والله حسيبه الحافظ ...

أكمل القراءة »

في سجون المحتلّين والعملاء

  إنّ معاملة المحتلين والعملاء السيئة بالسجناء والمعتقلين تناقض جميع القوانين الحربية وحقوق الإنسان، فهم دوماً يعذّبون السجناء، وينقضون حقوق الأسرى المشروعة والمعترف بها دولياً، ويسجنونهم لسنوات عديدة خلف قضبان الألم، ومع الأسف البالغ لم تؤد المؤسسات ومجامع حقوق الإنسان دورها اللائق في هذا المجال، وصمتت تجاه هذه الكوارث البشعة، ولم تبادر بردّ فعل إلا في الأمور النادرة والقليلة. فللمحتلين ...

أكمل القراءة »