کلمة الیوم

راية الإمارة الإسلامية خفاقة على 41 مديرية في مختلف ولايات البلاد

استطاع مجاهدو الإمارة الإسلامية البواسل خلال عام 2016م أن يطهروا مناطق عدّة من البلاد من لوث الأعداء ومع أنّ العدوّ العميل يتمتع بمساندة جوية وأرضية من قبل المحتلّين إلا أنهم لم يستطيعوا مع ذلك أن يسدّوا أمام تقدّم المجاهدين. ففي العام المنصرم، فتحت مدينة قندوز ثانية، وتخندق المجاهدون على مقربة من مدينة لشكرجاه عاصمة ولاية هلمند، وعلاوة على ذلك فتحوا ...

أكمل القراءة »

اعتراف جنرالات أميركا بالهزيمة في أفغانستان

ثمة حقيقة ماثلة للعيان بأنّ جنرالات أميركا المحتلين لم يخطر ببالهم أنّهم سيفشلون ويلاقون يوماً كالحاً أسوداً كما هي حالهم اليوم، ولم يكونوا يحسبون أنهم سيُلعنون ويُلمزون من قبل ضباطهم ومقاتليهم وقاداتهم قبل الآخرين. فالقوّاد الروس أيضاً عندما رأوا نعوش جنودهم تقبر في أفغانستان، بكوا على حالهم حين لم ينفعهم ذلك، فالقائد العام لقوات السوفييت هتف أثناء هروبهم من أفغانستان: ...

أكمل القراءة »

وجاهة الإمارة الإسلامية السياسية قد أقلقت الأعداء

سعى العدوّ بكل إمكانياته أن يقدّم من الإمارة الإسلامية صورة شوهاء وإرهابية كي يخوّف العالم والبلاد المجاورة من المجاهدين ومن هذه الإمارة الفتية، وبهذا النمط يوغر عليهم العداوة كي يساعدوا أميركا في مهمتها الاحتلالية، إلا أن البلاد التي تتمتع من دبلوماسيا الحرة لا تصدّق دعايات المحتلين وأذنابهم في الإدارة العميلة ولهم مع الإمارة الإسلامية علائق وروابط حسنة. وانعقد أخيراً مؤتمر ...

أكمل القراءة »

ويلزم لوسائل الإعلام أن تثبت حياديتها

  ينبغي لوسائل الإعلام المستقلة وغير الحكومية التي تدعي بأنها حيادية، أن تكون حيادية على أرض الواقع أيضاً وأن تبقى مستقلة على أية حال، وعليها أن تبيّن الحقائق للمواطنين وللعالم، ولا تصير ألعوبة المحتلّين وعملائهم، ولكن مع الأسف الشديد فإنّ معظم وسائل الإعلام التي تتشدّق بحرية البيان مجنّدة من قبل المستعمرين. وعلى المواطنين أن لايثقوا بوسائل الإعلام التي وظّفتها الاستغلاليون ...

أكمل القراءة »

جهود الإمارة الحثيثة لإعمار البلاد

  قد يرى المواطنون منذ أمدٍ بعيد التقارير المرئية وغير المرئية في شبكات التواصل الاجتماعي عبر إعلام الإمارة الإسلامية، ويُرى في الجديد منها بأنّ المجاهدين يتكاتفون المواطنين في إعمار الجسور، والطرق الفرعية لكيلومترات عديدة، ويبنون المراكز الصحية، ولايألون جهداً لترفيه المواطنين وهناءة عيشهم، وعلاوة على المشاريع الإعمارية، نشرت مقاطع عديدة عن المؤتمرات التعليمية في المراكز التي بناها المجاهدون من جديد. ...

أكمل القراءة »

معاملة الإدارة العميلة الوحشية والسيئة مع سجناء بلتشرخي

  ببالغ الأسى والحزن ليست المرّة الأولى حيث تنتشر الأخبار والتقارير الموثقة من تعذيب الأسرى من قبل المحتلّين والإدارة العميلة في سجن بولتشرخي وسجن باغرام وسائر السجون، وتحكي الأخبار الجديدة عن إضراب مآت الأسرى في سجن بلتشرخي. ووفق التقارير الموثوقة، يعامل حراس السجن مع الأسرى معاملة سيئة للغاية، ويشتمونهم أو يؤذونهم، لايطعمون الأسرى على الميعاد، ولا يفتحون الأبواب في الساعات ...

أكمل القراءة »

هزائم العدوّ المتكررة في الساحات المختلفة

  قد أجمع العدوّ المتخبط المضطرب أفراده المسلحين في شتى بقاع البلاد بمساعدة المحتلين سانحاً الفرصة من الشتاء القارص لأجل العمليات ضدّ المجاهدين، وقد هاجم العدوّ في بعض الولايات على مراكز المجاهدين، ولكن بفضل الله سبحانه وتعالى لم يتقدّم أصلاً؛ بل تلقى هزيمة نكراء وتاريخية. وقد سعى العدوّ في ضواحي مدينة لشكرجاه ( عاصمة هلمند) مرات عدّة كي يكسر الحصار ...

أكمل القراءة »

واعترفت أمريكا بانهزام جنودها المرتزقة

  قبل أيام اعترف الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته “أوباما” بأنّ الولايات المتحدة عاجزة عن القضاء على طالبان، والآن اعترف بنتاغون في تقرير أصدره مؤخراً بأن الجيش الأفغاني عاجز من أن يصمد أمام الطالبان أو يحافظ على المناطق التي مشطت عن وجود طالبان سابقاً. وذكرت وخصّصت ولايات بعينها في هذا التقرير ولا سيماً ولايات أرزجان وبغلان وننجرهار وهلمند بأنّ الجيش والقوات ...

أكمل القراءة »

البربرية والفساد عمل العدوّ اليومي

  لايتوقف المحتلّون وعملاؤهم لحظة واحدة عن إيذاء شعبنا المنكوب، يقصفون المواطنين بطائرات الدرونز (بلا طيار)، ويزخون النيران والصواريخ على البيوت الآهلة بالسكّان، ويقتلون الأطفال والنساء والشيوخ في مداهماتهم الليلية، أمّا الشباب الأبرياء فيزجونهم في السجون والمعتقلات الرهيبة. فالعدوّ قام مرات عديدة بقصف حفلات العرس، وقتلوا الناس في بيوتهم أو على الطرق العامّة، وعذّبوا المدنيين الأبرياء أمام أطفالهم ونسائهم، ثم ...

أكمل القراءة »

الأمريكان يقاتلون في أفغانستان أم لا …؟

  أعلن حلف النيتو برئاسة الأمريكان عام 2010م بأنهم لايتدّخلون في المعارك بأفغانستان بعد عام 2014م بل تنحصر وظيفتهم إلى الاستشارة للجنود الأفغان، ووفق هذا البرنامج هم وقّعوا مع إدارة ثنائية الرأس اتفاقية أمنية وعلى تلك الاتفاقية استمروا في سبيل المساعدة ويكأن القوات الأمريكية لاتقاتل بعد ذلك بل وظيفتها ترشيد الجنود وتدريبهم والمساعدات اللوجستية. ولكن المحتلين الغاصبين قد قصفوا خلال ...

أكمل القراءة »