أرشيف يوم: 2020-05-15

هل من فضيحة أكبر من هذه؟

حبيبي سمنغاني يقال: إن كل ما تجاوز حدّه افتضح. إنّ الدعاية العبثية لإدارة كابول عن الهجوم على “دشت برجي” أضافت على فضيحة هذه الإدارة المجرمة. فالهجوم على النساء الحوامل والأطفال الرضع كان أرذل سلوك ارتكبته الإدارة المجرمة العميلة بهدف تخريب عملية إنهاء الاحتلال وإحلال السلام في أفغانستان، والمسؤولون المجرمون الأراذل في إدارة كابول، أثبتوا بهذه الجريمة التي لا تغتفر، أنهم ...

أكمل القراءة »

انضمام قاضي إلى المجاهدين في مركز ولاية بغلان

أفادت الأنباء من ولاية بغلان بأنه انضم أحد القضاء بالإدارة العميلة المدعو/ مولوي غلام نبي بن عبد القادر بعد دركه للحقائق بجهود لجنة الدعوة والإرشاد. رحب المجاهدون بقدومه، كما أعلن المذكور مسانده للإمارة الإسلامية وعدم العودة إلى الإدارة العميلة. 2020/5/13

أكمل القراءة »

تخريج عشرات المجاهدين من معسكر السلطان محمود غزنوي

تخریج عشرات المجاهدين من معسکر السلطان محمود غزنوي التابع للجنة العسکرية في إمارة #أفغانستان الإسلامية بعد تدريبهم بمختلف الأسلحة الخفيفة والثقيلة، والفنون القتالية، وتلقيهم دورات شرعية.

أكمل القراءة »

حرية التعبير! وإطلاق النار على المعترضين

  لقد سلط المحتلون نظاماً عجيباً على شعبنا المظلوم، فقد أطلقوا على هذا النظام اسم (الحكومة الديمقراطية)، وجعلوا (حرية التعبير) أهم شعار لها، فظن الناس بأنهم سيتمكنون بفضل حرية التعبير من رفع نداء مظلوميتهم وضعفهم وإيصالها إلى المسئولين، وأنهم سيتدخلون فوراً لرفع الظلم عنهم وتلبية مطالبهم! لكن الشعب لم يكن يعلم بأن المحتلين إلى جانب (حرية التعبير!) أتوا بمثبطات اللامبالاة، ...

أكمل القراءة »

توضيحات المتحدث باسم الإمارة الإسلامية حول الهجمات الوحشية الأخيرة في كابل

1-flag

أول أمس شهدت مدينة كابل هجوماً مسلحاً استهدف مستشفى (مائة سرير) في منطقة “دشت برتشي” بالعاصمة كابل، ونتيجة هذه الجريمة البشعة المتعمدة استشهد عدد كبير من المواطنين الأبرياء من بينهم نساء وأطفال. وفي اليوم نفسه وقع انفجار شديد في صلاة الجنازة وسط حشود المشيِّعِين في ولاية ننجرهار، حيث أسفر عن سقوط عدد كبير من القتلى والجرحى في صفوف المواطنين. وقد ...

أكمل القراءة »

أي نوعٍ من السلام يريده أمراء حرب القصر الرئاسي..؟!

أعلن “غني” رئيس إدارة كابل عبر رسالة فيديو أمس بأن قواته ستشن المزيد من العمليات الهجومية ضد مجاهدي الإمارة الإسلامية، بدلاً من اتخاذ الموقف الدفاعي. يتزامن الإعلان المستفز لغني في الوقت الذي حدثت فيه ثلاث هجمات دموية ووحشية خلال الساعات الأربع وعشرين الماضية في كل من كابل، وننجرهار وبلخ، والتي لا يمكن تبريرها بأي ذريعة إسلامية أو إنسانية. ولقد استهدف ...

أكمل القراءة »