alemaranews

تصريحات المتحدث باسم الإمارة الإسلامية حول شائعات المشاركة في إدارة كابل

نشرت اليوم شائعات في وسائل الإعلام مفادها بأن حكام إدارة كابل عرضوا على المجاهدين ثلاث حقائب وزارية في الحكومة، أو تم المطالبة منها كحكام لبعض الولايات أو الحصانة الأمنية وما شابهها من الكلام… نحن ننفي بشدة مثل هذه الأخبار العارية عن الصحة، نحن لم نقيم أي اتصال مع إدارة كابل العميلة، كما لم تتم أية مطالبة منها.

 

إذا ما حصل اتصال أو جرى حديث مع أولئك الأشخاص المتواجدين من ذي قبل في كابل الذين كانوا أعضاءاً سابقين في الإمارة الإسلامية ، ويعشون الآن تحت مراقبة أمنية في العاصمة، فالحديث معهم أو تقديم عرض لهم لن يكون تمثيلاً للإمارة الإسلامية.

 

نحن ننفي بشدة شائعات منتشرة حول أي نوع من الاتصالات مع إدارة كابل أو أي مطالبات منها.

 

ذبيح الله مجاهد/ المتحدث باسم الإمارة الإسلامية

 

۱۸/۳/۱۴۳۶هـ ق

۱۹/۱۰/۱۳۹۳هـ ش ــ2015/1/9م