saripul

تحرير مناطق واسعة في سربل، ولا أساس لادعاءات العدو

 saripul

   يفيد مجاهدو الإمارة الإسلامية من مركز ولاية سربل بأن ضمن سلسلة عمليات خيبر شن مجاهدو الإمارة الإسلامية هجمات واسعة على مراكز العدو في مركز ولاية سربل وفي مختلف مديريات هذه الولاية.

خلال الهجمات تم تحرير عدة نقاط أمنية للعدو.

وقد ادعت الإدارة العميلة عبر عدة وسائل إعلام منها “خبر كذاري” و “صداي أفغان” بأن المجاهدين أحرقوا أكثر من 20 منزلا للمدنيين في المنطقة، وقاموا بضرب وتعذيب المدنيين، نحن نرد جميع هذه الادعاءات ونعتبرها عارية عن الصحة.

لله الحمد مجاهدي الإمارة الإسلامية منضبطين بجميع معايير الشريعة الإسلامية، وفي محاولة تحرير البلد الغالي وتأمين العيش الكريم لشعبهم، ولا يتحملون أبدا تعذيب مواطنيهم.

كما ادعت مخابرات الإدارة العميلة باستعادة المناطق من المجاهدين في هذه الولاية، يجب القول بأن ادعاءات العدو مجرد أكاذيب لا صحة لها، وبإمكان الجميع مشاهدة الحقائق من قرب.

2015/2/16