8205889

لجنة الشؤون الاقتصادية لإمارة أفغانستان الإسلامية

8205889

   أيها الأعـــزاء! تدرون بأن الوطن الإسلامي أفغانستان الآن تحت احتلال الاحتلاليين الأمريكيين، قدم الغزاة الغربيين إلى أفغانستان من أجل منع استحكام النظام الإسلامي الطاهر في البلد، ولإزالة قيم شعبنا المسلم الدينية، وتحريف جيلنا القادم عن الإسلام، وليبقي على الشعب الأفغاني المجاهد الشامخ تحت الاحتلال والعمالة إلى الأبد.

إن إمارة أفغانستان الإسلامية هي حركة متكونة من الأبناء الأصلين والأوفياء للبلد، أعلنوا الجهاد بعون من الله سبحانه وتعالى ومساندة شعبها ضد المتجاوزين الكفار في ضوء التعاليم القرآنية والنبوية، ولله الحمد حتى الآن يمضون بكامل الانتصار، واصلين إن شاء الله إلى منازل الفتح.

مثلما احتل الكافر الحربي أرضنا الإسلامية، كذلك واجه المنطقة وجميع العالم الإسلامي مع الخطر، لذا يجب على كل مسلم بأن يشارك في الجهاد ضد الاحتلالين الكفار بالنفس أو بالمال، إن إمارة أفغانستان الإسلامية التي نهضت بالمساندة والعون المادي والبشري للأمة الإسلامية فهي إلى الآن مستمرة على مساعدات عامة المسلمين المخلصين فقط، وتحتاج إلى مساعدات مالية من الأخوة المسلمين من أجل مصاريف حربية وغير حربية اليومية، إن اليهود والنصارى يجمعون مساعدات من جميع أرجاء العالم من أجل انتصار وإطالة أمد حربهم التي بدؤوها في أفغانستان ويستثمرون، ومن أجل ذلك يعقدون مؤتمرات كبيرة، فعلى المسلمين بناء على غيرتهم الشرعية بألا ينسوا إخوانهم المجاهدين المدافعين عن الدين والشريعة، وكالعون النفسي عليهم تقديم العون المادي أيضا.

عَنْ أَبِي أُمَامَةَأَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، قَالَ : ” مَنْ لَمْ يَغْزُ ، وَلَمْ يُجَهِّزْ غَازِيًا ، أَوْ يَخْلِفْ غَازِيًا فِي أَهْلِهِ بِخَيْرٍ ، أَصَابَهُ اللَّهُ بِقَارِعَةٍ قَبْلَ يَوْمِ الْقِيَامَةِ ” .سنن أبي داود، كتاب الجهاد.

فمن أجل تجنب أنفسكم من هذه المصيبة الكبيرة، ومن أجل غيرتكم على الدين الحنيف، والتعاون مع الأخوة المجاهدين في الظروف العصيبة، وادخار ذخيرة من الأجر لأنفسكم لمجابهة شدة يوم القيامة؛ فإن إمارة أفغانستان الإسلامية تدعوكم بإرسال مساعداتكم المالية إلى مسئولي اللجنة الاقتصادية المركزية في الإمارة الإسلامية، لكي تصرف بطريقة أصولية في حاجيات المجاهدين، من أجل إرسال مساعداتكم المالية اتصلوا بالرقمين التاليين، وأدوا واجبكم في الجانب المالي والمادي للجهاد.

رقمي الهاتف الجوال

۰۰۹۳۷۷۷۴۷۶۲۸۷

۰۰۹۳۷۰۵۷۹۰۰۹۶

إمارة أفغانستان الإسلامية

اللجنة الإقتصادية

[email protected]

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

*