Badakhshan forces

إظهارات المتحدث باسم الإمارة الإسلامية حول احراق المجاهدين الأسرى في بدخشان

Badakhshan forces

    تم يوم أول من أمس أسر عدد من مجاهدي الإمارة الإسلامية لدى العدو في مواجهات عنيفة في مديرية بهارك بولاية بدخشان.

قام جنود العدو بحبس هؤلاء الأسرى في غرفة، ثم اضرموا النيران فيها، مما أدى إلى استشهاد جميع هؤلاء المجاهدين حرقاً داخل الغرفة.
تستنكر الإمارة الإسلامية بشدة هذا العمل الجبان والمخزي والغير الإنساني من قبل العدو، إن عدونا منحط لدرجة فقد صوابه في التعامل مع الجانب المقابل، وقد قام الجنود الأمريكان وعملائهم من قبل بمثل هذا العمل الشنيع مع الأسرى الحربيين في هلمند وقندهار أيضاً.
يجب أن تستنكر منظمات حقوق الإنسان الدولية المحايدة هذا العمل الوحشي، وتكشف عن الجناة العاملين للأفغان والعالم بأثره.
إن الإمارة الإسلامية بإمكانها أن تقتل بهذه الطريقة مئات أسرى العدو الذين يتم أسرهم في طول البلاد وعرضه، لكن بناءً على التعاليم الدينية والإرشادات الإسلامية، ومن ثم نظراً للغيرة الأفغانية لا تقدم على فعل مثل هذا العمل، وكذلك القيام بمثل هذه الأفعال ليس جزءاً من سياستها.
وعلى العكس في الوقت الحاضر عدد كبير من الجنود وعناصر الشرطة هم أسرى لدى المجاهدين في جبهات قندوز والشمال، حتى أن أكثرهم بعد تقديم الضمان تم اطلاق سراحهم، ولم يلحق بهم أي أذى.
ذبیح الله مجاهد / المتحدث باسم الإمارة الإسلامية
۱۴۳۶/۱۲/۲۱هـ ق
۱۳۹۴/۷/۱۳هـ ش ــ 2015/10/5م

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

*