تحرير قاعدة عسكرية و 5حواجز أمنية في مديرية دهنه غوري بولاية بغلان، واستسلام 20 جنديا، واستمرار الهجمات على مقر المديرية

شن مجاهدو الإمارة الإسلامية صباح اليوم سلسلة هجمات واسعة ضمن العمليات العمري الصاعقة؛ على مركز مديرية دهنه غوري وجميع الحواجز الأمنية المجاورة.
وقبل قليل وصل عدد آخر من المجاهدين من مناطق أخرى إلى تلك المديرية، وتستمر اشتباكات شديدة كما تم كسر الخط الدفاعي الأول للعدو.
تفيد المعلومات الواصلة بأن حتى الآن تمكن مجاهدو الإمارة الإسلامية بفضل الله من السيطرة على قاعدة عسكرية مهمة للعدو في المنطقة و 5 حواجز أمنية، كما يحاصر المجاهدون قاعدة عسكرية أخرى و 5 نقاط أمنية من جميع الاتجاهات، واستسلم 20 من جنود العدو للمجاهدين مع أسلحتهم.
وقد قتل وجرح عدد كبير من عناصر الجيش والشرطة خلال الاشتباكات التي تدور منذ الصباح، وجثث عدد كبير من عناصر العدو متناثرة على الأرض وغنم المجاهدون الأسلحة منهم.
وحاليا يهاجم المجاهدون على مركز المديرية ومقر قيادة الأمن، وقاعدة عسكرية أخرى، والمجاهدون في حالة تقدم مستمر.
يذكر بأن حتى الآن استشهد مجاهد واحد فقط وجرح 2 آخرين، تقبلهم الله.
جدير ذكره بأن المجاهدين قاموا بتصوير العمليات الناجحة، حيث ستنشر في وقت لاحق إن شاء الله.
ذبیح الله مجاهد – الناطق باسم الإمارة الإسلامية
۱۴۳۷/۱۱/۷هـ ق
۱۳۹۵/۵/۲۰هـ ش ــ 2016/8/10م

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

*