جرائم المحتلين والعملاء في شهر يوليو 2018م

حافظ سعيد

■ قصف المحتلّون في غرّة شهر يوليو 2018م عيادةً مدنية في منطقة غار تيبه بمديرية خواجه موسى بولاية فارياب، فاستشهد جراء ذلك 4 شيوخ، وسيدة وطفلان وأصيب 4 مواطنون آخرون.

■ وفي 1 من يوليو، استشهد وأصيب 7 من المدنيين الأبرياء في عملية نفّذها العملاء في قرية يتيم بمديرية جهارده بولاية قندوز.

■ وفي نفس التاريخ، قصف المحتلون مسجداً في منطقة نهالبست بمديرية جوند بولاية بادغيس، فانهدم المسجد واستشهد طالب علم شرعي كان فيه أثناء القصف.

■ في 2 من يوليو، داهم المحتلون والعملاء منطقة عليزو قريبة من بل علم مركز ولاية لوجر، فاستشهد وأصيب 20 من المواطنين الأبرياء جراء ذلك.

■ وفي نفس التاريخ، قصف المحتلون منطقة قيصارك بمديرية دولينه بولاية غور، فقتل وأصيب 3 من المدنيين الأبرياء.

■ في 3 من يوليو، قصف المحتلّون قرية يتيم بمديرية جهارده بولاية قندوز، فانهدمت جراء ذلك القصف الوحشي مدرسة دينية، واستشهد مواطن أيضاً.

■ في 4 من يوليو، قام المحتلون والعملاء بمداهمة بيوت المدنيين في منطقة زرغون شهر بمديرية محمد آغه بولاية لوجر، وقاموا أثناء ذلك بتفتيش بيوت المواطنين، وفجّروا الأبواب بالألغام اللاصقة، وضربوا المواطنين ضرباً مبرّحاً، وعذّبوهم عذاباً شديداً، وسرقوا الأموال والبضائع النّفسية، وفي الأخير قصفوا مدرسة دينية.

■ في 5 من يوليو، داهم المحتلون والعملاء عيادة في منطقة كشي بمديرية جهارجينو بولاية أروزجان، وقاموا أثناء ذلك بقتل 9 مرضى وأقربائهم والممرضين الذين كانوا يعملون في تلك العيادة، وفي نهاية المطاف أحرقوا سياراتهم الموجودة.

■ في 6 من يوليو، استشهد وأصيب 6 أطفال جراء سقوط قذائف العملاء على منطقة شينكي بمديرية جيلان بولاية غزني.

■ وفي نفس التاريخ، أصيب 10 من المدنيين ومن أعضاء أسرة واحدة جراء سقوط قذائف العملاء على منزلهم، وفقد بعض هؤلاء المجروحين أطرافهم في هذه العميلة الجبانة.

■ وفي التاريخ ذاته، قام الجنود الكوماندوز للعملاء بمداهمة بيت الحاج بادشاه جل في قرية بهلوان خيل بمديرية باك بولاية خوست، وقاموا أثناء ذلك بقتل 5 من أعضاء أسرته وهم المولوي محمد شاه خان، والمولوي محمد جل محمدي، والحاج لونج جل، والقاضي عبد الرحمن، وأكبر رحمن.

■ وفي نفس التاريخ، داهم المحتلّون والعملاء منطقة قيوم خيل بمديرية خوجياني بولاية ننجرهار، وقاموا أثناء ذلك بقتل 3 من المواطنين من أسرة واحدة، واعتقلوا 2 آخرين، كما كبّدوا المواطنين خسائر مالية فادحة.

■ في 8 من يوليو، قام المحتلون بقصف منطقة ملايان من ضواحي مركز ولاية زابل، فانهدمت جراء ذلك 8 بيوت ومدرسة، وعلاوة على ذلك استشهد 2 من المدنين الأبرياء.

■ في 9 من يوليو، استشهد 8 من المدنين الأبرياء وأصيب 5 آخرون جراء قصف المحتلين الوحشي على منطقة سرندو بمديرية حصارك.

■ في 10 من يوليو، قصف المحتلون والعملاء منطقة ملكان بمديرية حصارك بولاية ننجرهار، فانهدم جراء ذلك مسجد واستشهد 2 من المدنيين الأبرياء.

■ في 12 من يوليو، قصف المحتلون منطقة شلمزو بمديرية زرمت بولاية بكتيا، فأصابت القنابل منزل الحاج خاصه دار، فقتل 5 من اعضاء أسرته بما فيهم الأطفال والنّساء، ولمّا أراد المواطنون انتشال أجساد الشهداء قصفهم المحتلون مرّة أخرى، فاستشهد زهاء 20 آخرين منهم.

■ في 12 من يوليو، داهم المحتلون والعملاء منطقة آخوندزادكان بمديرية تجاب بولاية كابيسا، فقتلوا أثناء ذلك شيخاً اسمه الشيخ شفيع الله الأستاذ بالمدرسة المحمدية، واعتقلوا مدنيين آخرين واقتادوهما معهم.

■ في 14 من يوليو، أطلق العملاء نيران مدفعيتهم على منطقة فرغامير بمديرية جرم بولاية بدخشان، فانهدمت جراء ذلك عدة بيوت، واستشهد 3 من المواطنين الأبرياء وأصيب 5 آخرون.

■ في 15 من يوليو، قام المحتلّون بقتل وجرح 5 من المدنيين الأبرياء في منطقة زاوي بمديرية خوجياني بولاية ننجرهار.

■ في 19 من يوليو، قصف المحتلون منطقة خلازي بمديرية جهاردره بولاية قندوز، فاستشهد جراء ذلك 28 من المواطنين الأبرياء بما فيهم الأطفال والنساء، وبعد هذه المجزرة اعترف المحتلون والعملاء بخلق هذه الكارثة.

■ في 21 من يوليو، داهم المحتلّون والعملاء قرية خواجه خيل ومحمد خيل بمديرية ناوه بولاية غزني، فاستشهد جراء ذلك 3 من المواطنين الأبرياء.

■ في 24 من يوليو، داهم المحتلون والعملاء منطقة نكرخيل بمديرية خوجياني بولاية ننجرهار، وقاموا أثناء ذلك بهدم منزل وقتل 4 من المدنيين الأبرياء.

■ في 25 من يوليو، قام المحتلّون والعملاء بمداهمة منطقة درويشان من توابع مركز مدينة ترينكوت بولاية أروزجان، وقاموا أثناء ذلك بقتل 6 من المدنيين الأبرياء وجرح 3 من الريفيين، وأحرقوا سياراتهم.

■ في 26 من يوليو، بعدما اشتبك المحتلون مع الطالبان في مناطق خاشه بازار، كيرتاكي وداكو بمديرية جرمسير بولاية هلمند، قام المحتلون بإطلاق قذائف هاون، فأصبت بعضها بيوت المدنيين، فاستشهد 5 من أعضاء أسرة واحدة جراء ذلك.

■ في 27 من يوليو، قصف المحتلون منطقة جمب آخوندزاده صاحب بمديرية دشت أرتشي، فاستشهد جراء ذلك 3 من المواطنين وأصيب آخر.

■ وفي نفس التاريخ، قصف المحتلون منطقة بشكري بمديرية تجاب بولاية كابيسا، فاستشهد جراء ذلك 3 من المواطنين الأبرياء.

■ في 29 من يوليو، أطلق الجنود العملاء قذائف هاون على منطقة هزار قلعه بمديرية جهلكزي بولاية فارياب، فاستشهد وأصيب 10 من المواطنين الأبرياء بما فيهم الأطفال والنّساء.

■ وفي نفس التاريخ، قام المحتلون والعملاء بمداهمة بيوت المدنيين في منطقة شهيدان إلى سوق جل زمان بمديرية ميوند بولاية قندهار، وقتلوا أثناء ذلك 16 من المدنيين الأبرياء واعتقلوا عدد كبيراً منهم، وأحرقوا سيارات المدنيين. وفي نفس اليوم قصف المحتلّون منطقة شهرزرغون بمديرية محمد آغه بولاية لوجر، فاستشهد جراء ذلك 6 من المدنيين وأصيب 2 آخرين.

■ في 30 من يوليو، داهم المحتلّون والعملاء منطقة شيرجل بمديرية غني خيل بولاية ننجرهار، وقاموا أثناء ذلك بتفجير أبواب بيوت المدنيين، ونهبوا أيضاً البضائع والأموال النفيسة، وعندما أرادوا مغادرة المكان قتلوا وجرحوا 6 من المدنيين الأبرياء، واعتقلوا 4 آخرين.

■ في 31 من يوليو، استشهد وأصيب 4 من المدنيين جراء سقوط قذائف هاون التي أطلقها العملاء على منطقة جنكانو من ضواحي مركز ولاية فراه.

■ وفي نفس التاريخ، داهم المحتلون والعملاء مدرسة فيض القرآن بمنطقة إيشانتوب بمديرية خان آباد بولاية قندوز، وفجّروا الأبواب بالألغام اللاصقة أثناء الدخول، واعتقلوا مدير المدرسة وأستاذ لهذه المدرسة واقتادوهما معهم.