مقتل وجرح عشرات من ضباط وعناصر الشرطة في هجوم استشهادي على مركز عسكري للعدو بولاية ميدان وردك

تم هجوم استشهادي في الساعة 9 صباح اليوم ضمن عمليات الخندق على مركز عسكري مهم في “ميدان شار” مركز ولاية ميدان وردك حيث كان يستخدمه العدو لتمويل قواته في المنطقة، وتدريب جنوده فيه، كما كان مركزا لتخطيط العمليات، ويستقر فيه مئات من ضباط وعناصر الشرطة العميلة كما يتواجد فيه أكثر من 1300 مدرعة وعربة عسكرية وشاحنة لوجستية.

نفذ الهجوم البطولي بواسطة سيارة مفخخة يقوده الاستشهادي البطل/ عثمان قندهاري عند بوابة المركز العسكري المذكور بالتزامن مع دخول 5 باصات نقل ضباط إليه قادمين من العاصمة كابل.

يضيف النبأ بأن الباصات الخمسة وسيارات بكب القوات الأمنية توقفت عند بوابة المركز العسكري بهدف التفتيش تمهيدا للدخول إلى المركز العسكري، وفي هذه الأثناء فجر الاستشهادي سيارته المفخخة في تجمعهم.

تفيد معلومات أولية عن مقتل جرح عشرات من ضباط وعناصر الشرطة العميلة وتدمير عدة عربات لهم، كما تم إلحاق أضرار كبيرة بمدخل المركز العسكري.

جدير ذكره بأن الاستشهادي انتظر طويلا لهذه الفرصة، وضرب العدو في الوقت المناسب عند إتاحة الفرصة. كما يجب القول بأنه لم يكن أي أحد من المدنيين في موقع العملية، كون المركز العسكري بعيد عن المناطق الأهلية وليس هناك إذن للمدنيين بالاقتراب.

ذبیح الله مجاهد – المتحدث باسم الإمارة الإسلامية

18/2/1440 هـ ق

۵/۸/۱۳۹۷هـ ش ــ 2018/10/27م