جندي أفغاني غيور يقتل ويصيب عدد كبير من الجنود الأمريكيين بالعاصمة كابل

تفيد الأنباء الواردة من ولاية كابل عن قيام جندي أفغاني ذو ضمير حي بإطلاق النار على مجموعة من الجنود الأمريكيين داخل مقر عسكري، ما أسفر عن مقتل وجرح عدد كبير من الجنود الأمريكيين.

وقد اعترفت قوات الاحتلال بمقتل جندي أمريكي واحد وإصابة آخر، إلا أن الرقم الحقيقي لخسائرهم أكبر من ذلك لكن العدو دائما ما يتستر على خسائره ويكذب حولها. فالجندي الذي يلقي حياته للخطر بتنفيذ مثل هذه العملية البطولية يخطط جيدا وينتظر الفرصة لاستهداف وقتل أكبر عدد ممكن من الجنود المحتلين.

جدير ذكره بأن هذه العملية تأتي بعد أسبوع من هجوم مماثل داخل قاعدة شيندند الجوية بولاية هرات غرب البلاد.
تقدر الإمارة الإسلامية بطولة هذا الجندي الشجاع، وتوجه نداء لباقي الجنود بالاستفادة من الفرصة وصوب بنادقهم إلى الجنود المحتلين وكسب العز والفخر التاريخي باستهداف المواقع الحساسة لقوات الاحتلال وقتل جنودهم.
إن الجهاد والمبارزة ضد الأمريكيين المحتلين فريضة كل أفغاني ومسلم، حيث يجب علينا جميعا أن نقف ضد المحتلين الغزاة ونؤدي مسؤوليتنا الإيمانية.
ذبيح الله مجاهد – المتحدث باسم الإمارة الإسلامية