ارتفاع خسائر العدو في كمين المجاهدين بمركز ولاية فراه إلى 25 قتيلا من بينهم قائد أمن مديرية جوين

شن المجاهدون عصر أمس هجوما واسعا ضمن كمين على رتل للشرطة والجيش العميل كانوا في مهمة تأمين زيارة الجنرال الأمريكي “ميلر”.

أسفر الهجوم الذي استمر لساعة كاملة عن مقتل 25 جنديا وشرطيا حيث سبق نشر خبر مقتل 20 منهم، ومن بين القتلى عدد من كبار ضباط وقادة العدو منهم:

1- قائد أمن مديرية جوين المدعو/ إقبال.

2- قائد السرية المدعو/ عبد الباقي.

3- ضابط العمليات المدعو/ محمد دين.

4- قائد وحدة شرطة الإحتياط المدعو/ شهباز.

5- قائد مخفر المنطقة الأمنية الخامسة بمدينة فراه المدعو/ زيارمل.

6- آمر استخبارات مدينة فراه المدعو/ موسى.

ومن بين الجرحى آمر أمن مركز ولاية فراه المدعو/ قادر، وقائد القوة الهجومية/ خالد.

كما تم ضبط سيارة من نوع فيلدر، و 5 رشاشات ثقيلة، و 16 قطعة كلاشنكوف، و 3 صواريخ، و2 رامي قنابل، و 3 مسدسات وكمية من الذخيرة من العدو أيضا.
وقد أصيب مجاهد واحد فقط في الهجوم الناجح.

2018/11/26