تحرير مركز مديرية دايتشوبان بولاية زابل وتصفية 12 جنديا عميلا وضبط معدات وأسلحة

بفضل الله ونصره تمكن مجاهدو الإمارة الإسلامية البارحة من تحرير مركز مديرية دايتشوبان بولاية زابل المحاصر بعد هجوم واسع ضمن عمليات الفتح الربيعية، والسيطرة على كامل المديرية بما فيها مقر الجيش وحواجزه.

خلال العملية تم تصفية عدد كبير من عناصر العدو حيث بقيت جثث 12 منهم في ميدان المعركة، كما تم تدمير مدرعة من نوع همفي وسيارتي بكب للعدو، وتم ضبط مدرعة همفي أخرى وكمية كبيرة من الأسلحة والذخيرة.

وقد استشهد 2 من المجاهدين في العملية وجرح 3 آخرين.

من جهة أخرى ادعى العدو كذبا عن استشهاد 45 من المجاهدين في اشتباكات بهذه المديرية، يريد العدو بمثل هذه الأكاذيب التستر على خسائره وفشله.

قاري محمد يوسف أحمدي/ المتحدث باسم الإمارة الإسلامية