لا حقيقة لادعاء مقتل أحد قادة تنظيم القاعدة في ولاية هلمند

ادعى مسؤولو إدارة كابل العميلة مقتل قيادي منسوب لتنظيم القاعدة في عملية قصف وإنزال قبل فترة استهدفوا فيها حفل زفاف في مديرية موسى قلعة بولاية هلمند.

نحن نرد هذا الادعاء بشدة ونعتبره سلسلة من تبليغات العدو الكاذبة.

الحقيقة هي أن جميع ضحايا عملية العدو التي استهدفت حفل زفاف في مديرية موسى قلعة بولاية هلمند مدنيون من عامة سكان المنطقة، حيث قتل وجرح عشرات منهم بدم بارد.

يحاول العدو بهذا الادعاء الكاذب التستر على جريمتهم البشعة التي ارتكبوها في حق المدنيين بمديرية موسى قلعة.

قاري محمد يوسف أحمدي المتحدث باسم الإمارة الإسلامية

9/2/1441 هـ ق ــ 2019/10/8م