T Flag

بيان الإمارة الإسلامية حول التعامل مع فيروس كورونا

بسم الله الرحمن الرحيم

إن فيروس كورونا مرض قدَّره الله عز وجل، ولعل الله قد سلَّطه على الناس بسبب ذنوبهم، ومعاصيهم، ولأسباب وحِكَمٍ أخرى لا يعلمها إلا الله جل جلاله.
والواجب على شعبنا المسلم بأن يستسلم لقدر الله وقضائه، وأن يتعامل مع هذا المرض وهذا والوباء وفق التوجيهات والإرشادات النبوية في هذا الخصوص.

ومن تلك التوجيهات التحصن بالأدعية المأثورة، وتلاوة القرآن الكريم، وكثرة الاستغفار، والتصدق في سبيل الله، والتوبة والندامة على ما مضى من الذنوب والآثام.

كما يجب الاهتمام بنصائح المنظمات الصحية والأطباء، وتطبيق التوجيهات الطبية، والأخذ بالاحتياطات اللازمة، والسعي قدر الإمكان في مراعاة هذه التدابير الوقائية.

لكن في الوقت نفسه يجب ألا يغفل الشعب عن التوكل الصادق بالله عز وجل، وألا يقلق، ولا يذعر، وألا يترك الأحكام الشرعية التي قد تخالف أصول الدين ومقاصده، وتزيد من هلع الناس وخوفهم، وتضعف من معنوياتهم.

كما نطلب من المنظمات (الإغاثية والصحية والإنسانية) العالمية بأن تؤدي مسئوليتها في إيصال اللوازم الصحية والأدوية والمساعدات إلى المناطق التي تقع تحت سيطرتنا، ونحن سنوفر لهم جميع الخدمات، حتى يتمكنوا من التنقل في أمان.

وعلى الإخوة التُّجار بأن يستشعروا مسئوليتهم الدينية والإنسانية في هذه المصيبة والنازلة، وأن يمدوا يد العون إلى من حولهم من الناس، وأن يتجنبوا عن الربح الفاحش، وغلاء الأسعار على الناس، واحتكار البضائع والأمتعة، بل عليهم أن يتعاطفوا من الناس في هذه المحنة.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

إمارة أفغانستان الإسلامية

23/7/1441 هـ ق

۲۸/۱۲/۱۳۹۸هـ ش ــ 2020/3/18م