1-flag

إدراج مجاهدينا في القائمة السوداء دليل على هزيمة أمريكا العسكرية

1-flag

 

أعلنت أمريكا قبل يوم إضافة وإدراج ثلاثة من مجاهدي الإمارة الإسلامية وهم (يحيى حقاني، والمولوي سيد الله، ومحمد عمر زدران) إلى القائمة السوداء.

 

إننا إلى جانب تنديد هذا الحظر التمثيلي اللامؤثر من قبل الأمريكيين، نعتبر ذلك دليلا واضحاً على هزيمتهم المنكرة وفشلهم الذريع في المجال العسكري.

 

لأنه مما لا يخفى على أحد أن المجاهدين التابعين للإمارة الإسلامية ليست لديهم أية معاملات تجارية مع أمريكا، ولا يملكون حسابات بنكية في بنوكها الربوية، حتى يتضرروا بمثل هذا الحظر التمثيلي.

 

والحقيقة هي، أن أمريكا قد فشلت وانهزمت في المجال العسكري، والآن تسعى لكي تجبر هذا الفشل بحرب دعائية فاشلة.

 

وعلى الأمريكيين المنهزمين أن يعرفوا بأن مجاهدي الإمارة الإسلامية يعدون مثل هذا الحظر فخراً لهم، والمجاهدون الذين أدرجوا في هذه القائمة السوداء قبل سنين  يؤدون مهامهم العسكري أحسن من غيرهم، وكبدوا العدو في المجال العسكري خسائر فادحة.

 

يمكننا أن نقول بأن هذا الحظر لن يؤثر على عزائم مجاهدينا الأبطال ولا على فعالياتهم الجهادية، بل هو سبب في صمودهم وثباتهم ورفع معنوياتهم.

 

وفي النهاية نرى جدير بالذكر أن نؤكد على أن المذكورين آنفاً كلهم من سكان ولايتي خوست وبكتيكا الأفغانيتين، وتلك الأنباء التي اعتبرتهم تابعين لدولة باكستان فهي باطلة ولا حقيقة لها.

 

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 ذبیح الله مجاهد الناطق باسم الإمارة الإسلامية

١٤٣٥/٤/٦هـ ق

۱۳۹۲/۱۱/۱۷هـ ش ــ 2014/2/6م