بدأ هجمات استشهـادية في مديرية سروبي والعدو تكبد خسائر فادحة

بدأ مجاهدو الإمارة الإسلامية هجمات استشهادية على مبنى مديرية سروبي بولاية كابل.

وفق الخبر الواصل بدأت الهجمات الإستشهادية في الساعة السادسة والنصف من صباح اليوم على مركز المديرية وقيادة الأمن في المديرية.

بدأ الهجوم بتفجير سيارة مفخخة في بوابة مبنى المديرية حيث ازيلت جميع الموانع من أمام مبنى المديرية ومبنى قيادة الأمن وسهل على بقية الإستشهاديين الدخول إلى داخلهما.

المجاهدون الإستشهاديون المدججون بأسلحة ثقيلة وخفيفة وقنابلة مقذوفة وصدرات مفخخة، تمكنوا من الوصول إلى أهدافهم المحددة، واستهدفوا العدو تحت ضرباتهم.

في الإنفجار الأولاني في المواجهات المباشرة حتى الآن قتل وأصيب عدد كبير من شرطة الإدارة العميلة والجنود وعناصر الإستخبارات.

واشتدت المعركة مع اولئك الجنود المساندين الذين قدموا من خارج المديرية، وسنوافيكم بتفاصيل أخرى لاحقاً إن شاء الله.